منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الخالق مِن أسماء الله الحسنى ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 40
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: الخالق مِن أسماء الله الحسنى ....   28.05.10 21:29

:D

( الخالق ) مِن أسماء الله الحسنى ....

أيها الإخوة الكرام ، مع اسم جديد من أسماء الله الحسنى ، والاسم اليوم هو

( الخالق ) .


1 – ورودُ اسم ( الخالق ) في القرآن الكريم :

هذا الاسم ورد في مواضع كثيرة من القرآن الكريم ، ورد في قوله تعالى :
﴿ هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى ﴾ ( سورة الحشر الآية : 24 )
وورد أيضاً في قوله تعالى :﴿ هَلْ مِنْ خَالِقٍ غَيْرُ اللَّهِ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ ﴾ ( سورة فاطر الآية : 3 )

2 – ورودُ اسم ( الخالق ) في السنة النبوية :

أيها الإخوة ، هذا الاسم ورد أيضاً في مسند الإمام أحمد من حديث أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ : غَلَا السِّعْرُ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، لَوْ سَعَّرْتَ ، فَقَالَ : (( إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْخَالِقُ الْقَابِضُ الْبَاسِطُ الرَّازِقُ الْمُسَعِّرُ ... )) .[ مسند أحمد ]
وفي حديث آخر صحيح :(( لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق )) .
[أخرجه الطبراني عن عمران بن حصين والحكم بن عمرو الغفاري ]

كن مع الخالق ولا تخشَ أحدًا :

(( لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق )) .لأن الخالق يمنعك من المخلوق ، بينما المخلوق لا يمنعك من الخالق ،
والإنسان كما تعلمون في قبضة الله عز وجل ، سمعك بيده ، بصرك بيده ، ضربات قلبك بيده ، ذاكرتك بيده ، حركتك بيده ، مَن حولك بيده ، مَن فوقك بيده ، مَن دون بيده ، إن الله يمنعك من يزيد ، ولكن يزيد لا يمنعك من الله .
المؤمن عنده جهة واحدة يخاف منها ، هي الله ، يخاف من الله ، ويرجو ما عند الله ،
ويبتغي رضوان الله ، ويقبل على الله ، ولا تأخذه في الله لومة لائم ، هذه هي الحرية .
فلذلك ورد في بعض الآثار القدسية :
(( إني والجن والإنس في نبأ عظيم : أخلق ويعبد غيري ، وأرزق ويشكرغيري )) .
المجتمعات المتفلتة يعبد فيها غير الخالق .
(( أخلق ويعبد غيري ، وأرزق ويشكر غيري ، خيري إلى العباد نازل ، وشرهم إلي صاعد ،
أتحبب إليهم بنعمي وأنا الغني عنهم ، ويتبغضون إلي بالمعاصي وهم أفقر شيء إليّ ،
من أقبل عليّ منهم تلقيته من بعيد ، ومن أعرض عني منهم ناديته من قريب ))
[ أخرجه الحكيم البيهقي في شعب الإيمان عن أبي الدرداء ] .


صنعة الله المتقنة :

لذلك : ﴿ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ الْخَلاَّقُ الْعَلِيمُ ﴾ ، يخلق ما يشاء كماً ، وإذا صنع شيئاً صنعه بإتقان ما بعده إتقان .
البعوضة أحقر مخلوق عند الإنسان ، يوجد برأسها مئة عين ، بفمها 48 سناً ، بصدرها ثلاثة قلوب ،
قلب مركزي ، وقلب لكل جناح ، لكل قلب دسامان ، وأذينان ، وبطينان ، هناك جهاز استقبال حراري ،
وجهاز تحليل دم ، وجهاز تخدير ، وجهاز تمييع ، بخرطومها ست سكاكين ، و بأرجلها مخالب ، ومحاجم .
﴿ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَسْتَحْيِي أَن يَضْرِبَ مَثَلاً مَّا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا ﴾ .( سورة البقرة الآية : 26 ) .


مِن معاني ( الخالق ) الشرعية :


1 – التقدير الصحيح :

أيها الإخوة ، معاني هذا الاسم ، هو في الصياغة اسم فاعل ، من خلق ، يخلق خلقاً ، فهو خالق اسم فاعل ، قال تعالى :
﴿ الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ وَبَدَأَ خَلْقَ الْإِنْسَانِ مِنْ طِينٍ ﴾( سورة السجدة )
والخلق بمعنى المخلوق ، هذا معنى جددي ، الخلق بمعنى المخلوق ، قال تعالى :﴿ هَذَا خَلْقُ اللَّهِ ﴾( سورة لقمان الآية : 11 )
هذه مخلوقات الله ، فالخلق بمعنى المخلوق .


2 – الإيجادُ مِن عدم على غير مثال سابق :

من معاني الخلق إبداع الشيء من غير أصل ، ولا مثال سابق ، وإيجاد شيء من لا شيء .

3 – تقديرُ الأمور وتنفيذُها :

أيها الإخوة ، الخلق بمعنى تقدير الأمور ، وتنفيذها ، التقدير أولاً والتنفيذ ثانياً .
﴿ ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَاماً فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْماً
ثُمَّ أَنْشَأْنَاهُ خَلْقاً آَخَرَ ﴾ ( سورة المؤمنين الآية : 14 )
تخطيط وتنفيذ .

مراحل الخَلق :

من مراحل الخلق ، أنّ ( الخالق ) يقدِّر أولاً بعلم مسبق ، ثم يقدر ، بمعنى يوجِد ، ويصنع ، ويكوِّن ،
على كلٍ أيّ مخلوق مهما عظُم شأنه ، أو دقَّ حجمه لا بد من أن يمر بأربع مراتب .
المرحلة الأولى : علم الله السابق ، هناك علم أزلي ، وعلم الله السابق تقدير كل شيء قبل تصنيعه ،
وتنظيم الأمور قبل إيجادها بعلم الله السابق .
والمرحلة الثانية : مرحلة الكتابة ، كتب كل ما يخص كل مخلوق في لوح محفوظ ،
وفي هذا اللوح تفاصيل كل شيء ، إيجاداً ، ونشأة ، وإعداداً .
والمرحلة الثالثة : مرحلة القدر ، وهي مرتبة تقابل مرتبة المشيئة .
(( ما شاءَ اللهُ كانَ ، وما لم يشأْ لم يكن )) .
[ أخرجه أبو داود عن بعض بنات النبي صلى الله عليه وسلم ]
والمرحلة الرابعة : مرحلة خلق الأشياء على خصائصها ، وصورها التي هي عليها علم أزلي .
﴿ كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ ﴾ ( سورة الأنعام الآية : 54 )
في اللوح المحفوظ ، مرحلة التقدير ، مرحلة التصنيع .

الخالق وحده الذي يجب اتباع أوامره :
أيها الإخوة ، الحقيقية الأولى الدقيقة : أن الخالق هو الجهة الوحيدة التي ينبغي أن تتبع تعليماتها ، لأنها الجهة الخبيرة .
وأقول لكم أيها الإخوة : الإنسان أعقد آلة في الكون ، هذا التعقيد تعقيد إعجاز لا تعقيد عجز ، ولهذه الآلة صانع حكيم ،
ولهذا الصانع الحكيم تعليمات التشغيل والصيانة ، فمن باب الحفاظ على سلامة الإنسان ، ومن باب الحفاظ على سعادته ، ومن باب أداء المهمة التي خُلق من أجلها ، لا بد من أن يتبع هذا الإنسان تعليمات الصانع ، لأن كل إنسان مفطور على حب وجوده ، وعلى حب سلامة وجوده ، وعلى حب كمال وجوده ، وعلى حب استمرار وجوده .


علاقةُ الطاعة والمعصية بثمارهما علاقة سببٍ بنتيجةٍ :

بل إن العلاقة بين طاعة الله ، وبين ثمار هذه الطاعة علاقة علمية ، بمعنى علاقة سبب بنتيجة ، والعلاقة بين معصية الله ونتائج هذه المعصية علاقة علمية ، بمعنى علاقة سبب بنتيجة .
لذلك رماة أُحد الذين عصوا رسول الله صلى عليهم ، لأنهم عصوا أمراً تنظيماً ، ولم يعصوا أمراً تشريعياً ، وثمة فرق بين أن تعصي أمراً تنظيمياً ، وأن تعصي أمراً تشريعياً ، الله عز وجل قال :
﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ﴾( سورة البقرة )
إن الجهة الوحيدة التي ينبغي أن تتبع تعليماتها هي الجهة الصانعة .
هناك مثَل من واقعنا : لو عندك حاسوب من أعلى مستوى ، من أرقى شركة ، ولهذه الشركة ورشة صيانة في بلدك ، هذا الحاسوب أصابه خلل ، ولك جار تحبه كثيراً يبيع خضراوات ، هل تدفع هذا الحاسوب إليه لتصليحه ؟
مع أنك تحبه ، تحبه ، ولكنه لا علاقة له بدقائق صنعة هذا الحاسوب ، تأخذه إلى الجهة الخبيرة ،
والآية واضحة جداً :﴿ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ ﴾
أنت أيها الإنسان ، حينما تطيع الله معنى ذلك أنك تحب نفسك ، لأن الله هو الخبير ، قال لك : اضبط لسانك ليعلوَ مقامك ، قال لك : كن أميناً يثق الناس بك ، قال لك : غض بصرك تسعد بزوجتك ، حرر دخلك يبارك الله لك بمالك .
العلاقة بين الأمر ونتائجه وبين النهي ونتائجه علاقة علمية ،
علاقة سبب بنتيجة ، بمعنى أنه لو جاء ملحد وطبق منهج الله يقطف ثماره ،
لذلك إيجابيات العالم الغربي أكثرها إسلامية ، لا لأنهم يعبدون الله ، لكنهم أذكياء ،
اكتشفوا أن هذه الأعمال تجعل هذا الإنسان يرتبط بهذه الجهة .


منهج الله منهج واسع جداً علينا التقيد به :

أخوانا الكرام ، إذا الإنسان تفكر في آيات الله الدالة على عظمته عرفه ، وإذا عرفه أحبه ،
ومن أعجب العجب أن تعرفه ثم لا تحبه ، ومن أعجب العجب أن تحبه ثم لا تطيعه .
تعصي الإله وأنت تظهر حبه *** ذاك لعمري في المقال شنيع
لـو كان حبك صادقاً لأطعته *** إن الـمحب لمن يحب مطيع

يمكن أن نستنبط أن الجهة الوحيدة التي يمكن أن تطاع هي الجهة الخالقة ،
﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ ﴾ يعني مفهوم الربوبية مفهوم عطاء ، خلق ، إكرام ،
منح ، مفهوم الإلوهية مفهوم انضباط ، في أمر ، في نهي ، في حلال ، في حرام ، في واجب ،
في سنة ، في سنة مؤكدة ، في كراهة ، في تحريم شديد ، في أحكام لا تعد ولا تحصى .
لذلك منهج الله منهج واسع جداً ، يجب أن تتقيد به لعل الله سبحانه وتعالى يسلمنا جميعاً ، ويسعدنا جميعاً .

والْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ
Like a Star @ heaven I love you Like a Star @ heaven
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: الخالق مِن أسماء الله الحسنى ....   29.05.10 0:47



اللهم كما حسنت خلقي حسن خُلقي

يارب يا خالق كل شيء لك الحمد والشكر على كل شيء


أبو عبد الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: الخالق مِن أسماء الله الحسنى ....   29.05.10 8:01

:D

الخالق المبدع للشيء من غير أصل ، ولا مثال سابق ، وإيجاد شيء من لا شيء .

Rolling Eyes
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 40
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: الخالق مِن أسماء الله الحسنى ....   29.05.10 23:34

بسم الله الرحمن الرحيم



بارك الله فيكم
أشكركم على تصفحكم أيها الإخوة الأكارم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
ابن التين
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 17/03/2009
مكان الإقامة : ســـوريــــــــا
التحصيل التعليمي : طالب جامعة
العمل : موظف
العمر : 43
ذكر
عدد المساهمات : 1958
المزاج : الحمدلله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: رد: الخالق مِن أسماء الله الحسنى ....   07.08.10 5:55



﴿ الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ وَبَدَأَ خَلْقَ الْإِنْسَانِ مِنْ طِينٍ ﴾

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الخالق مِن أسماء الله الحسنى ....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ القسم الاسلامي ¤ ¤ ¤ :: .:: العقيدة الإسلامية ::.-
انتقل الى: