منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 البارئ من أسماء الله الحسنى...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: البارئ من أسماء الله الحسنى...   05.06.10 10:45

:D
أيها الأخوة الكرام مع اسم جديد من أسماء الله الحسنى
"البارئ" .
ورود اسم البارئ في القرآن الكريم فقط :
قد ورد هذا الاسم في القرآن الكريم في موضعين اثنين ، الأول في قوله تعالى :
﴿ هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى ﴾ .( سورة الحشر الآية : 24 ) .
وفي آية أخرى :﴿ فَتُوبُوا إِلَى بَارِئِكُمْ ﴾ .( سورة البقرة الآية : 54 ) .
ولم يرد في السنة .

تعريف البارئ من حيث اللغة :
أما "البارئ" بحسب الصياغة الصرفية هو اسم فاعل ، من فعل برأ ، يبرأ ، برءاً ، يعني خلق ، فهو "البارئ" أي الخالق ، ولكن اختلاف الاسمين يعني أن الخالق يختص بمعاني معينة ، و "البارئ" يختص بمعاني معينة .
مبدئياً برأ ، يبرأ ، برءاً فهو "البارئ" أي الخالق ، ولكن خالق على صفة معينة أما برأ ، يبرأ ، برءاً ، سلم من كل نقص ، وعيب ، ومرض ، قال عليه الصلاة والسلام :
(( إنَّ لكلِّ دَاء دَوَاءً ، فإذا أُصِيبَ دواءُ الدَّاءِ بَرَأ بإذن الله )) .[ أخرجه مسلم عن جابر بن عبد الله ] .
هذا الحديث الشريف أيها الأخوة ، له أبعاد كثيرة إذا قرأه الطبيب ، ويعلم أن هناك أمراضاً لم تكتشف بعد أدويتها ،
يشعر بالتقصير ، لأن المعصوم يقول : (( لكلِّ دَاء دَوَاءً )) ، أما إذا سمع هذا المريض هذا الحديث يمتلأ قلبه أملاً ،
(( لكلِّ دَاء دَوَاءً )) الطبيب له معنى ، والمريض له معنى ، الآن : (( فإذا أُصِيبَ دواءُ الدَّاءِ )) ،
يعني كان التشخيص صحيحاً ، وكان وصف الدواء صحيحاً ، وسمح الله لهذا الدواء أن يبرئ المريض برأ ولكن بإذن الله .
لذلك أكمل موقف إذا مرض الإنسان أن يختار أفضل طبيب ، وأفضل دواء ،
وأن يطبق تعليمات الطبيب بدقة بالغة ، هذا من باب الأخذ بالأسباب ،
أما (( بَرَأ بإذن الله )) يحتاج إلى صدقة ، لذلك :(( داووا مرضاكم بالصدقة )) .[ أخرجه الطبراني عبد الله بن مسعود ] .
﴿ وَمَنْ يَكْسِبْ خَطِيئَةً أَوْ إِثْماً ثُمَّ يَرْمِ بِهِ بَرِيئاً ﴾ .( سورة النساء الآية : 112 ) .
فبرأ ، يبرأ ، برءاً ، خلق على صفة معينة ، أما برأ ، يبرأ ، برءاً سلم من كل نقص وعيب ومرض .

الله عز وجل خلق كل شيء على صفة تناسب علة وجوده :
أيها الأخوة ، البرء خلق الشيء على صفة تناسب علة وجوده ، الله عز وجل أمرنا بالتجمل ، فلم يخلق في الشعر عصب حس ، لو خلق في الشعرة عصب حس لكنا كالوحوش ، لأن الحلاقة تعني عملية جراحية مع تخدير تام ، فالله عز وجل خلق كل شيء على صفة تناسب علة وجوده .
لذلك ما كل مخلوق مبروء ، لكن كل مبروء مخلوق ، الخلق : خلق اليد ، لولا هذا المفصل كيف نستخدمه ؟
ينبغي أن نأكل كالقطط ، نبطح ونأكل عن طريق الفم مباشرة ما في طريقة ، خلق اليد ، وخلق المفصل على صفة نستعين بها على طعامنا وشرابنا ، خلق الرسغ يدور دورة كاملة ، خلق الأصابع ، ما كل مخلوق يأخذ معنى "البارئ" خلق الشيء على نحو يحقق الهدف من وجوده .

الفرق بين البارئ و الخالق :
أيها الأخوة ، ليس كل مخلوق مبروء ، بل كل مبروء مخلوق ، أحياناً إنسان يحمل ابنه من يده ، لو لم تكن هذه الأربطة تتحمل وزن الجسم لخلعت يده ، خلق اليد ، لكن على نحو لو حملت ابنك من يده الأربطة تتحمل الوزن بأكمله ، وقد تحمله بعنف في ساعة غصب إذاً يجب أن تحمل ضعف الوزن ، بالتعبير المألوف مدروسة دراسة دقيقة جداً ، هذا معنى "البارئ" .
أحياناً في فرق بين الخالق و "البارئ" الإنسان أحياناً أعطي صفة الخلق في قوله تعالى :
﴿ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ ﴾ .( سورة المؤمنون ) .
إلا أن الإنسان خلق شيئاً من كل شيء ، على مثال سابق ،
لكن الله "البارئ" خلق كل شيء من لا شيء على غير مثال سابق ،
هذا الفرق الثاني بين "البارئ" والخالق
.

الله عز وجل خلق الأشياء صالحة ومناسبة للغاية التي أرادها :
أيها الأخوة ، "البارئ" اسم ذات ، نحن تعلمنا أن هناك اسم ذات ، وهناك اسم صفة ، وهناك اسم فعل ، وهناك اسم تنزيه ، وهناك اسم تعظيم ، "البارئ" اسم ذات من الفعل اللازم برأ من كل نقص وعيب ، فهو "البارئ" هذا من أسماء التنزيه ، أما اسم فعل من فعل أبرأ أي وهب الحياة للأحياء ، بل خلق الأشياء صالحة ومناسبة للغاية التي أرادها ، أي أظهر المقدور وفق سابق التقدير ، "البارئ" هو الخالق على صفة تناسب علة وجود المخلوق .

طريق الإيمان بالله التفكر في خلق السماوات والأرض :
﴿ قُلِ انْظُرُوا مَاذَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ﴾ .
﴿ إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآَيَاتٍ الْأَلْبَابِ *
الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا
مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ ﴾ .( سورة آل عمران ) .
ربي لك الحمد الـعظيم لذاتك *** حمداً وليس لــــــواحد إلاك
الحمد لله يا مـدرك الأبصار *** والأبصار لا تدري له ولكونه إدراك
إن لـم تكن عيني تراك فإنني *** فــــي كل شيء أستبين علاك

* * *
هذا اسم "البارئ" يعني برأ الشيء على نحو يحقق الغاية من وجوده .

التفكر أقصر طريق إلى الله عز وجل :
اسم "البارئ" يعني خلق المخلوقات على نحو يحقق سلامة وجودها ، والغاية من خلقها ، في خصائص ، خلق يد بلا مفصل ، خلق يد بأربطة ضعيفة ، فإذا حمل الأب ابنه خلع يد ابنه .
﴿ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ ﴾ .( سورة النمل الآية : 88 ) .
أيها الأخوة ، كلما ازددت فكراً ازددت تعظيماً لله عز وجل ، بل إن طريق الإيمان بالله
التفكر في خلق السماوات والأرض ، وهذا التفكر هو أقصر طريق إلى الله وأوسع باب
ندخل منه على الله ، لأنه يضعنا وجهاً لوجه أمام عظمة الله .

والحمدلله رب العالمين
Like a Star @ heaven I love you Like a Star @ heaven
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: البارئ من أسماء الله الحسنى...   05.06.10 16:11

:D

"البارئ" خلق كل شيء من لا شيء على غير مثال سابق

Rolling Eyes

أستاذ عمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: البارئ من أسماء الله الحسنى...   06.06.10 8:18

:)
ليس كل مخلوق مبروء ، بل كل مبروء مخلوق
Rolling Eyes
أبو عبد الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: البارئ من أسماء الله الحسنى...   01.08.10 23:12

:D
شـكــرآً لكـ عـلى مروركم آلـرآئعـ
مًوٍفْقٌٍيَنْ بٌَِآذٍَنْ آللهٍَ ...

Suspect
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
ابن التين
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 17/03/2009
مكان الإقامة : ســـوريــــــــا
التحصيل التعليمي : طالب جامعة
العمل : موظف
العمر : 43
ذكر
عدد المساهمات : 1955
المزاج : الحمدلله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: رد: البارئ من أسماء الله الحسنى...   07.08.10 5:55



﴿ هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى ﴾

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: البارئ من أسماء الله الحسنى...   15.08.10 14:07

بسم الله الرحمن الرحيم



بارك الله فيكم
أشكركم على مروركم أيها الإخوة الأكارم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
شبل الرواس
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 24/02/2011
مكان الإقامة : العراق نينوى
التحصيل التعليمي : الابتدائيه
العمل : كاسب
العمر : 37
ذكر
عدد المساهمات : 461
المزاج : الحمد لله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: رد: البارئ من أسماء الله الحسنى   19.03.11 2:16




Rolling Eyes Laughing Razz
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
البارئ من أسماء الله الحسنى...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ القسم الاسلامي ¤ ¤ ¤ :: .:: العقيدة الإسلامية ::.-
انتقل الى: