منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حُسنُ الخلق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن التين
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 17/03/2009
مكان الإقامة : ســـوريــــــــا
التحصيل التعليمي : طالب جامعة
العمل : موظف
العمر : 43
ذكر
عدد المساهمات : 1955
المزاج : الحمدلله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: حُسنُ الخلق   12.07.10 23:47

ومن أخلاقهم رضي الله تعالى عنهم : حسن خُلُقهم مع جفاة الطباع تخلقا بأخلاق رسول الله صلى الله عليه وسلم وعملا بقوله(( وَخالِقِ النَّاسَ بِخُلُقٍ حَسَنٍ))
 

وكان أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول : إن الرجل ليكون فيه تسعة أخلاق حسنة وواحد سيء فيغلب ذلك الواحد التسعة ، فاتقوا عثرات اللسان 




وكان بشر بن عمر رحمه الله تعالى يقول : ليس لسيء الخلق إلا الهُجرَان




وكال وهب بن منبه رحمه الله تعالى يقول : مثل سيء الخلق مثل الفُخَّارة المكسورة  لا ينتفع بها ولا تعاد طينا 




وقد كان الحسن البصري رحمه الله تعالى يقول : أول مَن يجني على سيء الخلق سوء خلقه ، فإنه يعذب نفس صاحبه كما هو مشاهد ، وقد سئل مرة عن حسن الخلق المشار إليه بقوله صلى الله عليه وسلم : (( وَخَالِقِ النَّاسَ بِخُلُقٍ حَسَن )) . فقال : هو السخاء والعفو و الاحتمال 




وقد سئل أمير المؤمنين علي رضي الله عنه عن ذلك أيضا فقال : هو موافقة الناس في كل شيء ما عدا المعاصي ، وكان يقول : من كثر همه سقُم بدنه ، ومن قل ورعه مات قلبه




وكان أبو حازم رحمه الله يقول : إن من سوء خلق الرجل أن يدخل على أهله وهم في سرور يضحكون فيتفرقون ، خوفاً منه . ومن سوء خلقه أيضا هروب الهرة منه  وصعود كلبه الحائط خوفا منه




وكان سفيان الثوري رحمه الله تعالى يقول : من خطب امرأة وهو يعلم من نفسه سوء الخلق فليعلمها بذلك ، وإلاَّ غَشَّها 




وسيأتي بسط ذلك مفرقا في هذا الكتاب فإنه كله محاسِنُ أخلاق ، فلا يصحُّ لأحد التقليد بحسن الخلق إلا إن تخلق بها جميعا وذلك عزيز جدا ،ولا يخرج من الغشّ إلاَّ إن اتهم نفسه بسوء الخلق ثم إنه يقبح على من زعم أنه من الدعاة إلى الله أن يكون خلقه سيئا يخاف الناس من شره كما أنه يقبح على جماعته ، فقد قالوا : من علامة المنافق أن يتركه الناس اتقاء فُحشه ، وفي الحديث مرفوعا : « شَرُّ النَّاسِ مَنْ تَرَكَهُ النَّاسُ اِتِّقَاءَ فُحْشِهِ »




فاعلم ذلك وإياك وسوء الخلق 




والحمد لله رب العالمين

منقول من كتاب تنبيه المغترين للشعراني 


عدل سابقا من قبل ابن التين في 25.11.14 16:41 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: حُسنُ الخلق   13.07.10 0:31

:)


وكان سفيان الثوري رحمه الله تعالى يقول :
من خطب امرأة وهو يعلم من نفسه سوء الخلق
فليعلمها بذلك ،وإلاَّ غَشَّها.


أشكرك أخي عادل على حسن اسهاماتك في المنتدى

بارك الله فيك ونفع بك


Twisted Evil
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: حُسنُ الخلق   13.07.10 6:29

:)
وكان بشر بن عمر رحمه الله تعالى يقول : ليس لسيء الخلق إلا الهُجرَان
كل الشكر لك أخي عادل على حسن اسهاماتك في المنتدى
بارك الله فيك ونفع بك

Laughing
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجبوري
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 21/06/2009
مكان الإقامة : سوريـــــــــــــــــا
التحصيل التعليمي : جامعي-ترجمة
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 1556
المزاج : متفائل
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: حُسنُ الخلق   13.07.10 13:37

الحياوي كتب:



وكان سفيان الثوري رحمه الله تعالى يقول :
من خطب امرأة وهو يعلم من نفسه سوء الخلق
فليعلمها بذلك ،وإلاَّ غَشَّها.


أشكرك أخي عادل على حسن اسهاماتك في المنتدى

بارك الله فيك ونفع بك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حُسنُ الخلق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ قد أفلح من تزكى ¤ ¤ ¤ :: .:: من أخلاق الصالحين ::.-
انتقل الى: