منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 محبتهم لاصطناع المعروف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن التين
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 17/03/2009
مكان الإقامة : ســـوريــــــــا
التحصيل التعليمي : طالب جامعة
العمل : موظف
العمر : 43
ذكر
عدد المساهمات : 1955
المزاج : الحمدلله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: محبتهم لاصطناع المعروف   14.07.10 6:59



رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ
ومن أخلاقهم رضي الله تعالى عنهم :

شدة محبتهم لاصطناع المعروف إلى الإخوان ، ومحبة الانبساط إليهم ، وإدخال السرور على بعضهم بعضا ، وتقديم إخوانهم في ذلك على أنفسهم ، و كانوا لا يتوقفون على استحقاق إخوانهم لذلك ؛ ويقولون : إن لم يكن أخونا أهلا للمعروف فنحن مِن أهله وكان علي رضي الله عنه يقول : اصنع المعروف ولو إلى من يكفره ، فإنه في الميزان أثقل مما يشكره وكان محمد بن الحنفية رضي الله عنه يقول : صانع المعروف لا يقع ولو وقع ؛ لا ينكسر وكان جعفر بن محمد رضي الله عنه يقول : إنما حرم الله الربا لئلا يتمانع الناس المعروف وكان معمر رحمه الله يقول : قد صار المعروف والإحسان اليوم سُلَّما للسوء حتى قال الناس (( اتق شرَّ مَن تحسن إليه )) ، كل ذلك لخروج الأمور عن موضوعاتها لقرب الساعة . وكان يقول : من أقبح المعروف أن تحرج السائل إلى أن يسأل ، وهو خجل منك فلا يجيء معروفك قدر ما قاسى من الحياء . وكان الأولى أن تتفقد حال أخيك وترسل إليه ما يحتاج ولا تحوجه إلى السؤال . وكان الفضيل بن عياض رحمه الله تعالى يقول : نحن لا نعد القرض من المعروف لأن صاحبه يطلب المقابلة ، وإنما المعروف المسامحة للناس في كل ما يطلبونه منك في الدنيا وفي الآخرة وكان السريُّ السقطي رحمه الله تعالى يقول : ذهب المعروف وبقيت التجارة ، يعطي أحدهم لأخيه الشيء لأجل أن يعطيه نظيره وقد كان وهب بن منبه رحمه الله تعالى يقول : من يكافئ صاحب الهدية فهو من المطففين وكان عبد الله بن عباس رضي الله تعالى عنهما يقول : لا يتم المعروف إلاَّ بثلاث خصال : تعجيله ، وتصغيره في عين معطيه ، وإخفاؤه عن الناس وكان المهلب بن أبي صفرة رحمه الله تعالى يقول لأولاده : كل فقير رأيتموه يغدو ويروح على بابكم فاعلموا أنه محتاج ؛ فأعطوه ،ولا تحوجوه إلى السؤال ، وكفى بالرواح والغدو مسألة وكان الحسن البصري رحمه الله تعالى يقول : لقد أدركنا الناس وأحدهم يدخل دار أخيه وهو غائب ، فيرى السلة مملوءة فاكهة ،فيأخذها يأكل منها ويفرق منها بغير إذن فإذا جاء أخوه وأخبر فرح بذلك وقد كان لمحمد بن سيرين رحمه الله تعالى بغل مربوط في دهليزه فكان كل من احتاج إلى ركوبه أخذه وركبه من غير استئذان لما يعلمون من طيب نفسه بذلك وكان عبد الله بن مبارك مع شدة ورعه يكتب من محبرة إخوانه بغير إذن وقد دعي مسلم بن زياد رحمه الله تعالى إلى وليمة فأبطأ ، ثم ذهب ؛ فلما رآه صاحب الوليمة قال له : إنك قد أبطأت ، وقد أكل الناس الطعام وذهبوا وما بقى شيء ، فقال له مسلم : لعل القصاع قد بقي فيها شيء نلحسه !، فقال له : إنا قد غسلناها ، فقال : لعل القدور قد بقي فيما شيء ، فقال له : وقد غسلناها أيضا ،فقال له : لعل كسرة من خبز !، فقال له : لم يبق عندنا ؛ ولا لقمة واحدة ، قال : فتبسم عند ذلك مسلم ورجع . فقالوا له : إنك لم تتكدر منه ونحن نراك قد تبسمت !؟،فقال : إن الرجل قد دعانا بنية صالحة وردنا كذلك بنية صالحة فعلام نتكدر منه ؟!وقد دخل جماعة دار سفيان الثوري رحمه الله تعالى وهو غائب ، فأخذوا ما يأكلون وجلسوا يأكلون ويتحدثون في صلاح سفيان ، فبنما هم كذلك إذ أقبل سفيان فوجدهم على تلك الحالة فبكى ، فقالوا له : ما يبكيك ؟ قال : فكيف لا أبكي وقد ذكرتموني بأخلاق السلف الصالح وعاملتموني بأخلاق الصالحين ولست منهم كان بقية بن الوليد رحمه الله يدخل دار صديقه في غيبته ويأخذ القدر من على النار ويضعه على باب الدار فيأكل منه ويفرق على الفقراء والمساكن ، فإذا جاء أخوه فرح بذلك ؟ وقال : جزآك الله من أخ صالح خيراً قدَّمت ما لنا ليوم معادنا وقد كان جعفر بن محمد رضي الله عنهما يقول : بئس الأخ من لا يتجرأ أخوه أن يفتح كيسه في غيبته ، ويأخذ منه ما يحتاج إليه بغير إذنه قلت : قد يترك أحدهم ذلك لا لما يعلمه من أخيه من البخل ، بل قياسا على نفسه والله أعلم وكان حامد اللفاف رحمه الله تعالى يقول : والله ما كنا نظن أننا نعيش إلى زمان صار الأخ إذا أعطى أخاه شيئاً يرى له قدرا في قلبه ، فإذا أظهر أخوك محبتك فلا تبادر إلى تصديقه ، فإن الإخوان الآن قد صاروا سريعي الانقلاب ، وإذا قربك إنسان فكن منه على حذر وقد كان عبد الله بن عباس رضي الله عنهما يقول : من أدخل على إخوانه السرور فهو من الآمنين من عذاب الله تعالى يوم القيامة وكان إبراهيم بن أدهم رحمه الله يقول : لقد أدركنا الناس وأحدهم لا يرى أنه أحقُّ بمتاعه من أخيه ، إلاّ إن كان أحوج إلى ذلك من أخيه وكان معن بن زائدة رحمه الله تعالى يقول : ما رددت سائلا قط إلاَّ وتبين لي أني مخطئ في ذلك وكان عبد الله بن عباس رضي الله عنهما يقول : إني لأستحيي من صاحبي أن يزورني ثلاث مرات ولم أعطه شيئا وكان الزهري رحمه الله يقول : إن كان لك إلى أخيك حاجة فائته في بيته ، فإن ذلك أقضى للحاجة وقد قال رجل مرة لأوس بن خارجة رحمه الله تعالى : إني جئتك في حاجة صغيرة فقال له : اطلب لها رجلا صغيرا وكان الحسن بن علي رضي الله عنهما إذا سئل في حاجة يبادر إليها ويقول : إني أخاف أن أبطيء بها فيستغني أخي عنها فيفوتني الأجر وكان مطرف بن عبد الله رحمه الله تعالى يقول : من كان له عندي حاجة فليكتبها في قرطاس ويرسلها إلي فإني أكره أن أرى ذل المسألة في وجه مسلم فإن السؤال أرجح من النوال وان جل وكان الفضيل بن عياض رحمه الله تعالى يقول : من المعروف أن ترى المنة لأخيك عليك إذا أخذ منك شيئا لأنه لولا أخذه منك ما حصل لك الثواب وأيضا فإنه خصك بالسؤال ورجا فيك الخير دون غيرك وكان محمد بن واسع رحمه الله إذا سأل أحدا حاجة يقول : قد رفعنا أمرها إلى الله فإن قضاها على يديك حمدنا الله وشكرناك وان لم يقضها على يديك حمدنا الله تعالى وعذرناك وكان ميمون بن مهران رحمه الله تعالى يقول : إذا كان لك عند أحد حاجة فاجعل رسولك الهدية ، فقد كانت عائشة رضي الله عنها تقول : مفتاح قضاء الحاجة الهدية وكان عبد الله بن عباس رضي الله تعالى عنهما يقول : لا تطلبوا من أحد حاجة بالليل فإن الحياء في العينين وكان رضي الله عنه يقول : من بات يتقلب على فراشه إذا نزل به بلاء أو هم أو غم فلا أقدر على مكافأته لأنه جعلني حاجته عند ربه عز وجل وكان عطاء رحمه الله تعالى يقول : إني لأسمع الحديث من الرجل و أكون أعرفه قبل ذلك وسمعته مرارا فأصغي إليه إصغاء من لم يسمعه قط إلا منه وذلك خوفا من يخجل إذا سابقته إليه وكان ابن عباس رضي الله عنهما يقول : لكل داخل دهشة فتلقوه بالرحب وابدءوه بالتحية وفي الحديث : { لا تُنزِلُوا حَوَائِجَكُم بِمَن لاَ يَشتَهِي قَضَاءَهَا } وكان الربيع بن خيثم رحمه الله تعالى لا يعطى السائل كسرة ولا شيئا مكسورا ولا ثوبا خلقا ويقول : أستحيي أن تقرأ صحيفتي على الله تعالى وفيها الأشياء التافهة التي أعطيها لأجله فاعلم ذلك يا أخي وفتِّش نفسك هل أنت على قدم سلفك فيما عمته أم خالفت ؟ وإياك أن تدعي أنك من الصالحين
والحمد لله رب العالمين
منقول من كتابتنبيه المغترين للشعراني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: محبتهم لاصطناع المعروف   14.07.10 7:08

وكان محمد بن الحنفية رضي الله عنه يقول :

صانع المعروف لا يقع ولو وقع ؛ لا ينكسر

Rolling Eyes

أخي عادل على جهودك المبذولة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: محبتهم لاصطناع المعروف   14.07.10 9:02

وكان عبد الله بن عباس رضي الله تعالى عنهما يقول :
لا يتم المعروف إلاَّ بثلاث خصال :
تعجيله
وتصغيره في عين معطيه
وإخفاؤه عن الناس.


أشكرك أخي عادل على حسن اسهاماتك في المنتدى

بارك الله فيك ونفع بك


Twisted Evil
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: محبتهم لاصطناع المعروف   14.07.10 11:47


وكان علي رضي الله عنه يقول : اصنع المعروف ولو إلى من يكفره ،
فإنه في الميزان أثقل مما يشكره





أخي عادل جهودك مباركة

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شبل الرواس
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 24/02/2011
مكان الإقامة : العراق نينوى
التحصيل التعليمي : الابتدائيه
العمل : كاسب
العمر : 37
ذكر
عدد المساهمات : 461
المزاج : الحمد لله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: رد: محبتهم لاصطناع المعروف   23.03.11 3:18




Rolling Eyes بارك الله جهودكم Laughing
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
محبتهم لاصطناع المعروف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ قد أفلح من تزكى ¤ ¤ ¤ :: .:: من أخلاق الصالحين ::.-
انتقل الى: