منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأوّلى في الإنفاق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن التين
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 17/03/2009
مكان الإقامة : ســـوريــــــــا
التحصيل التعليمي : طالب جامعة
العمل : موظف
العمر : 43
ذكر
عدد المساهمات : 1955
المزاج : الحمدلله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: الأوّلى في الإنفاق   02.08.10 7:04



رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ

ومن أخلاقهم رضي الله تعالى عنهم :

تقديمهم إنفاق الدراهم والدنانير في إطعام الجائع وكسوة العريان ووفاء الديون التي على الناس، وهم لا يقدرون على وفائها
على عمارة الزوايا والدور ونحوها لا سيما
في هذا الزمان الذي لا يوجد فيه القوت
إلا بمعاينة أسباب الموت إن كان الفقير
محترفا أو بذهاب دينه إن كان
متعبدا لا حرفة له .

وقد رأيت مرة شيخا من مشايخ العصر يبني له في ضرير بقبة وتابوت فجاءه رجل أعمى مُعِيل فطلب منه نصفا يأخذ
لعياله به خبزا فلم يعطه فقلت له : أعط له
نصفا فهو أفضل من عمارة هذه القبة ،
فأبى أن يعطيه فسقط
من عيني من ذلك اليوم

وقد كان عبد الله بن المبارك رحمه الله تعالى يقول أربعين دارا من كل جانب ، وكان الدَّجاج المشوي يحمل إلى سماطه ،
وسألوه في شيء يعاونهم في عماره مسجد فأبى ،
وقال : لقمة في بطن جائع أرجح في ميزاني
من عماره المسجد ولو
عمَّرتُه وحدي
‏وهد كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول :
)( إذَا أَرَادَ الله بِعَبدٍ شرّاً أهلك مالهُ في الماء والطَّين )) .
وفى الحديث أيضا :
{كُلُّ دِرْهَمٍ يُنفِقَهُ العَبدُ فَإِنَّ الله يُخلِفُهُ إلاَّ مَا كَانَ فِي بُنْيَان ٍمَعْصِية}
‏وقد كان أنس بن مالك رضي الله عنه يقول : رأيت درجةً في سلم غرفة رسول الله صلى الله عليه وسلم
تتحرك فأردت أن أبنيها بقطعة طين ،
فنهاني صلى الله عليه وسلم وقال :
{ مَا لِي واَلِدُّنيا }
وفى رواية :
(( إِني بُعِثتُ بِخَرابِ الدُّنيَا وَلَمْ أُبعَثْ بِعَمارَتِهَا ))

‏وقد بنى أبو الدرداء رضي الله عنه كنيفا فبلغ ذلك
عمر بن الخطاب وكان في خلافته رضي الله عنه
فكتب إليه يقول : من عمر إلى عُويمر ، سلام عليك ،
أما بعد ؟ ثكلتك أمك ، أما كان لك حاجة إلاَّ
أن تجدد عمارة الدنيا بعد
رسول الله صلى الله عليه وسلم حكمت عليك أن لا تضع كتابي من يدك حتى تهدمه ،
قال : فهدمه لوقته .

‏وقد كان وهب بن منبه رحمه الله تعالى يقول : من استغنى بأموال الفقراء أفقرته ، ومن سخر الفقراء في بناء أعقبه ذلك
الخراب ، ومعنى
(( استغنى بأموال الفقراء ))
أخذها على اسمهم واختص بها .

‏وكان سفيان الثوري رحمه الله تعالى يقول : ما وقع لي أنى أنفقت درهما في بناء قط ، قال : ومالت حائط في دار مطرف
بن عبد الله ، فقالوا له :
ألا تصلحها يوما ؟
‏فقال : إن رب المنزل لا يدعنا نقيم فيه حتى نعمره . وقد كان خص نوح صلى الله عليه وسلم من خوص النخل فقيل له : لو بنيت لك بيتا فقال : هذا كثير على من يموت .

‏وكان الفضيل بن عياض رحمه الله تعالى يقول : ما زخرف قوم البناء إلا أوشك أن يرجموا من السماء .

وكان ثابت البناني رحمه الله تعالى يقول :
قد أوحى الله تعالى إلى نبي من الأنبياء عليهم الصلاة والسلام
أن عمر أمتلك ثلاث مئة عام قال فأخبرهم نبيهم بذلك فقالوا :
إن عمرنا لقصير ثم خرجوا من دورهم
وضربوا الأخبية في البرية وأقبلوا على عبادة ربهم عز وجل
فلم يتناسلوا ولم يتوالدوا حتى ماتوا عن آخرهم .

‏وقد دخل حامد اللفاف رحمه الله تعالى على امرأته يوما فوجدها تطين كانونا لها وتزلفه فقال لها : ما هذا ؟
فاعتذرت إليه وقالت : إن ذلك أبقى للكانون حتى لا يقع القدر
من فوقه فيذهب الطعام على الأرض فقال لها :
إن الله يطلع على باطنك .

‏وقد كان إبراهيم بن أدهم رحمه الله تعالى يقول :
كان لأبي دار واسعة ورثها من أبيه وكان يسكن في البيت منها
فإذا خرب تحول إلى غيره حتى مات في آخر بيت منها ولم يعمر منها شيئا .

وكان عبد الله بن مسعود رضي الله عنه يقول : سيأتي على الناس زمان يرفعون الطين ويضيعون الدين ويسمنون البراذين ويصلون إلى قبلتكم ويموتون على غير ملتكم

وكان أبو سلمة بن عبد الرحمن رحمه الله تعالى
يقول كل شيء دخله زهو
ومباهاة من مركب وملبس ومطعم ومسكن فهو سرف ومعصية

وقد كان أمير المؤمنين علي رضي الله عنه
لا يصلي في مسجد مزخرف وقد مر يوما على مسجد بني تميم ، وكانوا قد زخرفوا وقد حضرته الصلاة
فقالوا يا أمير المؤمنين ألا تصلي في مسجد بني تميم ؟
فقال : لا تقولوا في مسجد بني تميم
ثم جاوزه وصلى في سجد بي ليث وقال :
نهينا أن نصلي في مسجد أُسس على غير تقوى

وقد بلغ عمر بن عبد العزيز أن أساطين في مسجد دمشق قد
حمروها وخلقت بالزغفران فكتب إلى عامله : إذ المساكين أحوج
إلى تلك الدراهم من الأساطين

وقد كان سفيان الثوري رحمه الله تعالى يقول : من بنى بناء
ونقشه بالأحمر والأصفر فهو آثم هو ومن أعانه

وكان الحسن البصري رحمه الله تعالى يقول :
كنت أدخل حجر أزواج النبي فأتناول سقفها بيدي

وقد جاء رجل إلى الحسن´البصري رحمه الله تعالى فقال له : إني عمرت دارا وقصدي أن تدخلها وتدعو لي فيها بالبركة فقال له الحسن : لقد غرك أهل الأرض ومقتك أهل السماء بنيت شديدا وأملت بعيدا وستموت قريبا

وقد سئل محمد بن سلام البيكندي رحمه الله عن السنة في طول
البناء في المساجد والمنازل ؟ فقال : قدر قامة الرجل


‏وكان أحمد بن حرب رحمه الله تعالى يقول : من نظر إلى بستان أو بنيان بشهوة من غير عبرة سلبه الله تعالى حلاوة العبادة أربعين يوما .

‏وقد كان المعتمر بن سليمان رحمه الله تعالى يقول :
سقط بيت لنا فلم يبنه أبي وقال : الأمر أعجل من ذلك ، ثم ضرب لنا خيمة وأدخلنا فيها فنحن فيها ثلاثين سنة .

‏فتأمل يا أخي هذه الأخلاق واستغفر ربك إن وجدت نفسك مخالفا لها فإنه لا شرف للعبد إلا باتباع سلفه الطاهر في الأفعال والأقوال ، والأخلاق .
‏وقد رأيت من عمر له مسجدا فعادى غالب الناس لكونهم لم يساعدوه وصار مقرضا في أعراضهم ، نسأل الله العافية فمثل هذا عاص لله سبحانه وتعالى ولعل ثوابه الحاصل ببناء زاويته لا يرضى به واحد من الذين اغتابهم في غيبة واحدة اغتابها فيها .
‏وإذا كان من له مال لا ينبغي له أن ينفقه في الماء والطين إلا لضرورة شرعية . فكيف بمن يسأل الناس أن يساعدوه ويعاونوه في البناء فاعلم ذلك يا أخي واحذره كل الحذر ،

والحمد لله رب العالمين .
منقول من كتاب
تنبيه المغترين
للشعراني

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: الأوّلى في الإنفاق   02.08.10 8:06

:)

كان عبد الله بن المبارك رحمه الله تعالى يقول:
لقمة في بطن جائع أرجح في ميزاني
من عماره المسجد ولو عمَّرتُه وحدي

Rolling Eyes

على هذا النقل الطيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: الأوّلى في الإنفاق   02.08.10 8:31

:)
وكان الحسن البصري رحمه الله تعالى يقول :
كنت أدخل حجر أزواج النبي فأتناول سقفها بيدي

Rolling Eyes
ونفع بك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجبوري
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 21/06/2009
مكان الإقامة : سوريـــــــــــــــــا
التحصيل التعليمي : جامعي-ترجمة
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 1556
المزاج : متفائل
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: الأوّلى في الإنفاق   02.08.10 9:53




وكان أبو سلمة بن عبد الرحمن رحمه الله تعالى
يقول كل شيء دخله زهو
ومباهاة من مركب وملبس ومطعم ومسكن فهو سرف ومعصية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: الأوّلى في الإنفاق   02.08.10 15:51

بسم الله الرحمن الرحيم



كان أبو سلمة بن عبد الرحمن رحمه الله تعالى يقول كل شيء دخله زهو ومباهاة
من مركب وملبس ومطعم ومسكن فهو سرف ومعصية
بارك الله فيك
أشكرك على الموضوع أخي عادل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
 
الأوّلى في الإنفاق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ قد أفلح من تزكى ¤ ¤ ¤ :: .:: من أخلاق الصالحين ::.-
انتقل الى: