منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دير الزور خلال العهد العثماني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام
avatar

تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 60
ذكر
عدد المساهمات : 5642
المزاج : الحمد لله
دعاء العقرب

مُساهمةموضوع: دير الزور خلال العهد العثماني    13.10.10 19:57

(دير الزور خلال العهد العثماني ) للباحث رامي وحيد الضللي
أول دراسة وثائقية لتاريخ دير الزور السياسي والاداري خلال العصر العثماني

الدراسات الوثائقية التي تحدثت عن تاريخ دير الزور في العصر الحديث تكاد تكون معدومة، إما لكسل الباحثين ، أو لندرة المصادر ، والوثائق التاريخية التي أرخت للمنطقة حين تكون لدى بعض الباحثين همة عالية ،

ودأب مستمر لدراسة تاريخ دير الزور في تلك الفترة الزمنية التي أشرنا اليها سنحصد حتماً نتائج هاتين الخصلتين ولو بعد حين ، من هؤلاء الباحثين الذين لديهم الهمة الباحث رامي وحيد الضللي ابن مدينة دير الزور الذي بحث عدة سنوات في تاريخ دير الزور الممتد مابين (1516-1918)(922-1336) ليمنح هذه المدينة المعطاء هذه الدراسة الوثائقية التي احتواها كتابه (دير الزور خلال العهد العثماني ) الصادر عن دار التكوين عام 2008 وقد قدم للكتاب الباحث والكاتب الاستاذ عدنان عويد ،ومما جاء في تقديمه(كثيرون هم من كتبوا التاريخ ،أو من اشتغلوا على توثيقه ،أو اعادة صياغته من جديد ،ولكن هناك القليل منهم من اتبع المنهج العلمي في البحث، وتأنى كثيراً قبل صياغة مااشتغل عليه ،ومن ثم طرحه بين يدي القراء في الساحة الثقافية ،وذلك انطلاقاً من إيمان هذه القلة من الباحثين بأهمية الكلمة ومسؤوليتها ..وهذه الجدية والمصداقية في البحث وجدتها حقيقة عند الأستاذ الباحث رامي وحيد الدين الضللي ..)‏

يعد هذا البحث من الدراسات الوثائقية الهامة التي تؤرخ للمنطقة خلال فترة العهد العثماني الممتدة من 1516-1918-992- 1336 هـ حيث لم يتطرق الباحثون في تاريخ المنطقة الى النواحي الادارية والسياسية التي تطرق اليها الباحث ،وقد بدأ الكاتب بحثه بتحديد موقع دير الزور ،وتوقف طويلاً عند تسمية دير الزور لغوياً ،وتاريخياً ،ودينياًوجغرافياً مورداً الكثير من الآراء ،والتفسيرات المفسرة للتسمية ليقدم لنا نتيجة هامة ،ومعلومة تنشر لأول مرة وهي أن (اسم دير الزور موجود منذ القرن الأول الهجري - السابع الميلادي ) ومن خلال بحثه نستطيع أن نحيط بالتطورات التي طرأت على المنطقة إدارياً وسياسياً في تلك الفترة التاريخية ،كما تتبين في هذا الكتاب تحول منطقة دير الزور من لواء تابع لبكلربكية الرقة من العام 1015 هـ حتى عام 1247هـ-1831 م ، ثم اتبعت لولاية حلب عام 1275هـ- 1850 ، و بعدها أعلنت دير الزور متصرفة مستقلة مرتبطة بالآستانة عام 1299 هـ- 1881هـ ، و ذلك بعد التمرد الذي قامت به عشيرتا الموالي و العنزة .‏

وفي هذا الكتاب نتعرف على الحكومة الديرية التي تشكلت في دير الزور برئاسة ( الحاج فاضل عبود) رئيس البلدية آنذاك ، واستمرت قرابة الشهر ، و كان ذلك في 6 تشرين الثاني عام ( 1336هـ-1918 م)، وفي الفصل الثاني من الكتاب يعرض لنا الباحث اسباب اهتمام الدولة في دير الزور ،
و التي يمكن ايجازها بما يلي :‏

1- انها كانت مركزاً اساسياً يتحكم بالملاحة النهرية ،
2- تعد المنطقة واحدة من المناطق الخصبة التي تدر عائدات كبيرة للسلطنة العثمانية
3- الموقع الاستراتيجي لدير الزور جعل منها عقدة مواصلات لمرور الطرق المهمة التي تربط بين الاناظول
وبعض المناطق في الولايات العربية ، العراق ، وحلب ،
4- احتواء اراضي دير الزور على ثروات باطنية
5- التنافس الدولي على المنطقة .‏

وفي الفصل الثالث ينتقل الباحث للحديث عن الجهاز الاداري في متصرفية دير الزور بادئاً بالمتصرف ( المحافظ )
ومستعرضاً اسماء اهم المتصرفين الذين تعاقبوا على دير الزور ، ثم يتوقف عند اركان المتصرفية ،وهم النائب
( القاضي ) - المحاسبجي ( مدير المالية ) - المكتوبجي ( مدير التحريرات ) - المفتي . مبيناً لنا مهام كل واحد منهم .‏

الفصل الرابع من الدراسة افرده الباحث للحديث عن المجالس المحلية ( مجلس المحافظة )
ومهام كل مجلس من مجالسها المتعددة .‏

وفي الفصل الخامس يتحدث الكاتب عن الادارات المهمة في متصرفية دير الزور ، حيث يذكر لنا اسماء الذين تعاقبوا على رئاسة هذه الادرات و يذكر ان اول من تولى ادارة المعارف في متصرفية دير الزور عام تأسيسها 1909 م وهو ( محرم افندي ) الذي استمر في هذا المنصب حتى نهاية الحكم العثماني عام 1918 كما اشار الباحث الى ان اول من عين مديراً للمكتب السلطاني ( ثانوية الفرات حالياً ) الذي يضم الصفوف من ( 9-12 ) السيد شاكر افندي عام 1910 م و يخصص الباحث الفصل السادس من الدراسة للحديث عن ادارة الاقضية في متصرفية دير الزور اما الفصل الاخير من البحث ، فقد جاء بعنوان ادارة النواحي في متصرفية دير الزور ، و يخلص كتاب الباحث الى نتيجة علمية احتوتها خاتمته ، وقد لخصها بقول : « كان لتلك النظيمات الادراية نتائج بارزة ، وهامة شكلت منعطفاً خطيراً في تاريخ دير الزور
من اهمها
1- ساعدت تلك التنظيمات على الاستقرار الامني فيها
2- فتحت اذهان ابنائها ،وعلمتهم معنى الالتزام تحت ادارة وسلطة الدولة بدلاً من الفوضى ،وادارة الشيوخ ،
زعماء العشائر نتيجة الاهمال السابق
3- احدثت تطوراً ادارياً لم تعرفه دير الزور من قبل فكانت التنظيمات الادارية العثمانية نقطة انعطاف هامة اسهمت
في انفتاح المدينة علي الولايات و الألوية المجاورة لها ،
4- حوت تغيراً ديمغرافياً في عدد ونمط وتوزع السكان في دير الزور وكان نتيجة لوصول الاقليات
وبعض الطوائف الدينية واستقرارهم في دير الزور اثر في الحياة الاجتماعية بشكل واضح .‏

كما ضم الكتاب ملحقاً للصور ، و الوثائق المؤيدة للبحث .‏

ومن خلال قراءتي لهذا الكتاب اتضح لي : ان الدولة العثمانية كانت آنذاك من الدول المواكبة للتطور الحضاري الاداري ، و السياسي بسعيها الى تنظيم الولايات و المتصرفيات ، و الاقضية ،و النواحي ، و اللافت للنظر هنا ان بعض هذه التنظيمات الادارية لا تزال قائمة حتى يومنا هذا ، وان تطورت قليلاً ( المجالس المحلية ) اضف الى ذلك بعض التسميات الادارية
التي لا تزال تطلق على بعض الادرات ، او المناصب الى يومنا هذا ، من مثل ( مدير الناحية - المختار - المفتي ...) .‏

واخيراً لابد من الاشارة الى الجهد الحقيقي المبذول من قبل الباحث الذي لم يذهب سدى ، اذ اضاف لمكتبة التاريخ اول دراسة تاريخية موثقة عن منطقة دير الزور تعد مرجعاً خطيراً لمرحلة تاريخية هامة تفيد منها الاجيال في الحاضر و المستقبل .‏


ياسر الظاهرالأحد/26/4/2009
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف
avatar

تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 41
ذكر
عدد المساهمات : 5118
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: دير الزور خلال العهد العثماني    14.10.10 22:27

:)
اللهم احفظ مدينتا من كل سوء
اللهم حذ بيد كل من يريد الخير لمديتنا و أهلها
Rolling Eyes
أخي أبو محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف
avatar

تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 41
ذكر
عدد المساهمات : 4805
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: دير الزور خلال العهد العثماني    19.01.11 14:01

اللهم احفظ بلدنا ومدينتا من كل سوء

Question
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
ابن البلد
عضو مميز
عضو مميز
avatar

تاريخ التسجيل : 18/11/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : طالب
العمر : 33
ذكر
عدد المساهمات : 644
المزاج : الحمد لله
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: دير الزور خلال العهد العثماني    27.01.11 14:22

اللهم احفظ مدينتنا من كل سوء
Laughing
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دير الزور خلال العهد العثماني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ قسم التعليم التربوي ¤ ¤ ¤ :: .:: التاريخ والجغرافيا ::.-
انتقل الى: