منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إياك والغفلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن التين
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 17/03/2009
مكان الإقامة : ســـوريــــــــا
التحصيل التعليمي : طالب جامعة
العمل : موظف
العمر : 43
ذكر
عدد المساهمات : 1958
المزاج : الحمدلله رب العالمين
دعاء السمك

مُساهمةموضوع: إياك والغفلة   30.10.10 13:43






الغفلة   تزيد  الحسرة  الغفلة تزيل  النعمة  وتحجب عن  الخدمة

الغفلة  تزيد  الحسد الغفلة  تزيد  الملامة و الندامة .

حكي  أن  بعض  الصالحين  رأى  أستاذه في  المنام  فسأله  أي
الحسرة  أعظم  عندكم  فقال  حسرة  الغفلة .

وروي  أن  بعضهم رأى  ذا  النون المصري  في  منامه فقال  له
ما  فعل  الله بك  فقال  أوقفني بين  يديه  وقال لا  يا  مدعي      
يا كذاب  ادعيت  محبتي ثم  غفلت  عني.

أنت  في  غفلة  وقلبك  ساهي.....ذهب العمر والذنوب  كما  هي

حكي  أن  رجلاً من  الصالحين  رأى  والده في  منامه  فقال      
يا أبت  كيف  أنت وكيف  حالك  فقال له  يا ولدي  عشنا  في
الدنيا  غافلين  ومتنا غافلين .

وفي  زهر الرياض  كان  يعقوب عليه  السلام  مؤاخياً لملك
الموت  فزاره ، فقال  له  يعقوب يا ملك الموت  زائراً  جئت أم
قابضاً  روحي
فقال  بل  زائراً قال  فإني  أسألك حاجة  قال  وما هي
قال  أن  تعلمني إذا  دنا  أجلي وأردت  أن  تقبض روحي  فقال
نعم  أرسل  إليك رسولين  أو ثلاثة  فلما  انقض أجله  أتى  إليه
ملك الموت فقال  زائراً  جئت  أم  لقبض  روحي فقال  لقبض  
روحك  فقال أولست  كنت  أخبرتني أنك  ترسل إليَّ  رسولين  أو
ثلاثة  قال  قد  فعلت  بياض شعرك  بعد  سواده،  وضعف  بدنك  
بعد قوته  ، وانحناء  جسمك  بعد استقامته ،

هذه  رسلي  يايعقوب  إلى  بني آدم  قبل  الموت:

مضى  الدهر  والأيام  حاصــــــل... وجاء  رسول  الموت  والقلب    غافل

نعيمك  في  الدنيا غرور  وحسرة... وعيشك  في  الدنيا  محالٌ  باطـــــــلٌ


قال  أبو علي الدقاق  دخلت على  رجل  صالح أعوده  وهو  
مريض  وكان  من  المشايخ الكبار  وحوله  تلاميذه  وهو  يبكي
وقد  بلغ  أرذل  العمر فقلت  له  أيها الشيخ  مما  بكاؤك أعلى  
الدنيا ؟  فقال : كلا  بل  أبكي على  فوت   صلاتي  قلت:
وكيف  ذلك  وقد  كنت مصلياً ؟  قال  لأني قد  بقيت  يومي هذا
وما  سجدت  إلا  في  غفلة  ولا رفعت  رأسي  إلا في  غفلة    
وها  أنا  أموت  على الغفلة
ثم  إنه  تنفس  الصعداء وأنشأ  يقول:

تفكرت  في  حشري ويوم  قيامتـــي .. وأصباح  خدي  في  المقابر  ثاويـاً
فريدا   وحيداً  بعد عز  ورفعـــــــــة...رهيناً  بجرمي  والتراب  وساديــاً
تفكرت  في  طول  الحساب  عرضه...وذل  مقامي  حيــن  أعطى  كتابيـاً
ولكن  رجائي  فيك  ربــــي وخالقي...  بأنك  تعفو  يـــــــاإلهي   خطائيـا  

وفي عيون الأخبار ذكر من  شقيق البلخي  أنه  قال الناس  يقولون
ثلاثة  أقوال  وقد  خالفوها  في  أعمالهم: يقولون  نحن  عبيد  الله
وهم  يعملون عمل الأحرار وهذا  خلاف قولهم .  ويقولون  إن ا لله  
كفيل  بأرزاقنا  ولا تطمئن  قلوبهم        إلا  بالدنيا ،
وجمع  حطامها:  وهذا  أيضاً خلاف  قولهم .
ويقولون  لا  بد  لنا  من  الموت وهم  يعملون  أعمال من          
لا يموت  وهذا  أيضاً  خلاف  قولهم.

فانظر  لنفسك  يا أخي  بأي بدن  تقف  بين يدي  الله  تعالى    
وبأي  لسان  تجيبه  وماذا  تقول  إذا سألك  عن  القليل والكثير
فأعدَّ  للسؤال  جواباً وللجواب  صواباً  واتقوا الله  إن  الله خبير  
بما  تعملون أي  من  الخير والشر  ثم  وعظ  ا لمؤمنين  بأن  لا  
يتركوا  أمره  وبأن  يوحدوه  في  السر  والعلانية .
جاء  في  الخبر عن   النبي  صلى  الله عليه  وسلم  أنه قال
مكتوب  على  ساق  العرش أنا  مطيع  من أطاعني  ومحب  من
أحبني  ومجيب  من  دعاني  وغافر  لمن  استغفرني

فينبغي  للعاقل  أن يطيع  الله  بالخوف  والإخلاص في  طاعته
والرضا  بقضائه  والصبر  على بلائه  وبالشكر  على  نعمائه
والقناعة  بإعطائه .

يقول  الله  تعالى :
(( من  لم  يرض  بقضائي ولم  يصبر  على بلائي  ولم  يشكر
على  نعمائي  ولم  يقنع  بعطائي  فليطلب  ربا  سوائي )).

وقال  رجل  للحسن  البصري  رحمه  الله  إني لا  أجد  للطاعة  
لذة  فقال  له  لعلك نظرت  في  وجه  من  لا  يخاف  الله،  
العبودية  أن  تترك  الأشياء  كلها  لله.

وقال  رجل  لأبي  يزيد  رحمه  الله  إني  لا  أجد  للطاعة  لذة فقال
لأنك  تعبد  الطاعة  ولا  تعبد  الله اعبد الله  حتى  تجد للطاعة  لذة.

حكي  أن  رجلاً  دخل  في  الصلاة  فلما  انتهى إلى  قوله          
{ إياك  نعبد }  خطر  بباله أنه عابد  لله  في  الحقيقة  فنودي  في
السر  كذبت  إنما  تعبد  الخلق فتاب  واعتزل  الناس،
ثم  شرع  في  الصلاة فلما  انتهى  إلى قوله   { إياك  نعبد }
نودي  كذبت  إنما  تعبد  مالك فتصدق  بماله  كله،
ثم  شرع  في  الصلاة  فلما  انتهى  إلى قوله   { ‏إياك نعبد }
نودي  كذبت  إنما  تعبد ثيابك  فتصدق  بها ‏إلا  ما لابد  له  منه،
ثم  شرع  فيها فلما  انتهى  إلى قوله  { إياك  نعبد}            
نودي  الآن  صدقت  إنما تعبد  ربك .

وفي  رونق  المجالس  ضاع  لرجل  جوالق  فلم  يدر من أخذه  
منه  فلما  دخل في  الصلاة  تذكر  فلا  سلم قال  لغلامه :
اذهب  إلى  فلان  بن فلان  واسترد  منه  الجوالق  فقال  له  الغلام
متى  ذكرته  فقال  حين كنت  في  الصلاة فقال  يا مولاي
كنت  طالب الجوالق لا طالب  الخالق فأعتقه مولاه  ببركة اعتقاده.

  فينبغي  للعاقل  أن  يترك الدنيا  ويعبد  الله ويتفكر  أمامه  ويريد
الآخرة  كما  قال  الله تعالى
(من  كَانَ  يُرِيدُ  حَرْثَ  الْآخِرَةِ  نَزِدْ  لَهُ  فِي  حَرْثِهِ وَمَن  كَانَ يُرِيدُ  حَرْثَ  الدُّنْيَا)
أي  ملاذها  من  لباسها وطعامها  وشرابها
((  نُؤتِهِ  مِنْهَا  وَمَا  لَهُ  فِي  الْآخِرَةِ مِن  نَّصِيبٍ ))
‏بأن  ينزع  من  قلبه حب  الآخرة ،


ولذلك  أنفق  أبو  بكرالصديق  رضي  الله  عنه  على            
النبي  صلى  الله  عليه وسلم  أربعين  ألف دينار  في  السر
وأربعين  ألف  دينار  في  العلانية حتى  لم  يبق  له  شيء

وكان  صلى  الله  عليه وسلم  معرضاً  عن الدنيا  وشهواتها
ولذاتها  هو  وأهله  ولذلك كان  جهاز  السيدة  الزهراء        
رضي  الله  عنها  لما  زوجها النبي  صلى  الله عليه  وسلم      
من علي  جلد  كبش  مدبوغ ووسادة  أدم  حشوها ليف .

والحمد لله رب العالمين
منقول من كتاب
مكاشفة القلوب
للغزالي




   



عدل سابقا من قبل ابن التين في 26.01.15 17:56 عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: إياك والغفلة   30.10.10 13:59

:idea:
مضى الدهر والأيام حاصــــــل... وجاء رسول الموت والقلب غافل
نعيمك في الدنيا غرور وحسرة... وعيشك في الدنيا محالٌ باطـــــــلٌ
Rolling Eyes
أبو احمد
Crying or Very sad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: إياك والغفلة   30.10.10 15:03



تفكرت في حشري ويوم قيامتـــي ... وأصباح خدي في المقابر ثاويــــاً
فريدا وحيداً بعد عز ورفعـــــــــة ... رهيناً بجرمي والتراب وســـــــــــــاديــاً
تفكرت في طول الحساب عرضه ... وذل مقامي حيــن أعطى كتابيـاً
ولكن رجائي فيك ربــــي وخالقي ... بأنـــك تعفــــــــو يـــــــا إلهي خطائيـا



Rolling Eyes

موعظة مؤثرة أخي عادل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 40
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: إياك والغفلة   30.10.10 15:33

:idea:


وقال رجل لأبي يزيد رحمه الله إني لا أجد للطاعة لذة فقال
لأنك تعبد الطاعة ولا تعبد الله اعبد الله حتى تجد للطاعة لذة.

Laughing

أخي عادل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
 
إياك والغفلة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ قد أفلح من تزكى ¤ ¤ ¤ :: .:: الأخلاق والسلوك ::.-
انتقل الى: