منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القادر من أسماء الله الحسنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: القادر من أسماء الله الحسنى   02.05.11 9:15

أيها الأخوة الأكارم ، مع اسم جديد من أسماء الله الحسنى والاسم اليوم
"القادر" .
ورود اسم القادر في القرآن الكريم والسنة :
سمّى الله ذاته العلية بالقادر في القرآن الكريم ،
وسماه النبي صلى الله عليه وسلم على سبيل الإطلاق والإضافة ،
ففي القرآن الكريم قوله تعالى :﴿ فَقَدَرْنَا فَنِعْمَ الْقَادِرُونَ ﴾ .( سورة المرسلات ) .
وقد ورد الاسم معرفاً مطلقاً على وجه المدح والكمال والتعظيم في قوله تعالى :
﴿ قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَاباً مِنْ فَوْقِكُمْ ﴾ .( سورة الأنعام الآية : 65 ) .
يعني الصواعق ، وحديثاً الصواريخ .
﴿ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ ﴾ .( سورة الأنعام الآية : 65 ) .
الزلازل ، وحديثاً الألغام . ﴿ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعاً ﴾ .( سورة الأنعام الآية : 65 ) .
الحرب الأهلية .﴿ وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ ﴾ .( سورة الأنعام الآية : 65 ) .
وما تعلمت العبيد أفضل من التوحيد .
﴿ قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَاباً مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ
أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعاً وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ ﴾ .
فالقادر من أسماء الله الحسنى .
وعند الإمام أحمد من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه أنه قيل :
(( يا رسول الله ! كيف يحشر أهل النار على وجوههم ؟ قال :
إن الذي أمشاهم على أقدامهم قادر أن يمشيهم على وجوههم )) .
[ أحمد عن أنس بن مالك] .
الله عز وجل قدرته مطلقة ، قدرته متعلقة بكل ممكن ،
أي شيء وقع الله عز وجل أراده ، وأي شيء أراده الله وقع ، وهو :
﴿ فَعَّالٌ لِمَا يُرِيدُ ﴾ .( سورة هود ) .


القادر في اللغة :

الآن "القادر" في اللغة ، "القادر" اسم فاعل ، من فعل قَدْر ، يقدِر ، ويقدُر ،
يقدِر عين المضارع جاءت مكسورة ، وقد تأتي مضمومة ، قَدَر ، ويقدِر ، قدْراً ،
وقدّراً لغة العرب واسعة جداً ، يقال قدرت الأمر أقدره إذا نظرت فيه ودبرته ،
وقدر كل شيء ومقداره مقياسه ، وقَدر الشيء بالشيء ، وقدّرَهُ قاسه ،
والتقدير التروية والتفكير في تسوية الأمور ، ويقال قَدْرتُ لأمر كذا إذا
نظرت فيه ودبرته ، وقايسته ، هذا في شأن اللغة ،
واللغة العربية لغة واسعة جداً .


من معاني القادر :


1 ـ التقدير :

الآن "القادر" سبحانه وتعالى ، هو الذي يقدر المقادير في علمه ،
وعلمه هو المرتبة الأولى في قضائه وقدره ،
فالله عز وجل قدّر كل شيء قبل صنعه ، في خطة .
الآن البناء الشامخ العملاق ، ناطحة السحاب تبدأ بورق ، بخارطة .
و "القادر" هو الذي نظم أمور الخلق ، قبل إيجادهم وإمدادهم ،
لذلك فإن القدر عند علماء العقيدة مبني على التقدير والقدرة ،
هناك علم وهناك قدرة ، فبدايته في التقدير ، قل تعالى :
﴿ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ قَدَراً مَقْدُوراً ﴾ .( سورة الأحزاب ) .
قدر مقدور ، مخطط له ، يسبقه علم دقيقٌ دقيق ، وقال سبحانه :
﴿ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً ﴾ .( سورة الطلاق ) .
أي من التقدير ، ومن ثم إن "القادر" هو الذي يقدر المقادير قبل الخلق والتصوير ،
لكن نحن كبشر حينما نبني بناء ، نأتي بكذا ألف متر من البلاط ،
لكن لا يوجد إنسان على وجه الأرض ، ولا يوجد مهندس يقدر
أن يقول لك نحتاج إلى ثلاثة و ثمانين ألف متر وسبع بلاطات ،
هذا التقدير فوق طاقة البشر ، أما نشتري كمية من البلاط ،
قد يزيد أو قد ينقص ، أما أن يأتي تقدير المساحة بالسنتيمتر
مئة بالمائة هذا فوق طاقة البشر .


2ـ القدرة :

الله عز وجل من معاني "القادر" فضلاً عن التقدير يأتي معنى "القادر"
من القدرة علم دقيق دقيقٌ دقيق ، وقوة خارقة ، علم مخطط ، وقدرة تنفذ ،
هذا معنى "القادر" ، لذلك قال تعالى :
﴿ أَوَلَيْسَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِقَادِرٍ عَلَى أَنْ يَخْلُقَ
مِثْلَهُمْ بَلَى وَهُوَ الْخَلَّاقُ الْعَلِيمُ ﴾ .( سورة يس ) .
وقال أيضاً :﴿ فَلَا أُقْسِمُ بِرَبِّ الْمَشَارِقِ وَالْمَغَارِبِ إِنَّا لَقَادِرُونَ *
عَلَى أَنْ نُبَدِّلَ خَيْراً مِنْهُمْ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَ ﴾ .( سورة المعارج ) .
أيها الأخوة ، الآيات تتعلق بإمكانية تحقيق المقدر .
﴿ وَإِنَّا عَلَى أَنْ نُرِيَكَ مَا نَعِدُهُمْ لَقَادِرُونَ ﴾ .( سورة المؤمنون ) .


علاقة الإنسان مع الله وحده :

دقق في التوحيد :
(( واعلم أن الأمة ـ يعني أهل الأرض ـ لو اجتمعت على
أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إِلا بشيء قد كتبه الله لك ،
وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك
إِلا بشيء قد كتبه الله عليك )) . [أخرجه الترمذي ] .
هذه الحقيقة ، علاقتك مع الله وحده ، لذلك :
(( إِذا سألتَ فاسألِ الله ، وإِذا استعنت فاستَعِنْ بالله )) .
وما تعلمت العبيد أفضل من التوحيد .
(( رُفِعَتِ الأقلام ، وجَفَّتِ الصُّحف )) .
[أخرجه الترمذي عن عبد الله بن عباس ] .


الدين شيء عظيم جداً ينبغي أن نبسطه و نعطيه تفسيراً معقولاً :

أخوتنا الكرام : هذا الدين العظيم حاجتنا إليه كحاجتنا إلى الهواء ،
يجب أن نبسطه ، ويجب أن نعقلنه ، ويجب أن نطبقه حتى نقطف ثماره ،
والتعقيد ليس في صالح المؤمنين أحياناً ترى الأمور معقدة جداً ،
يعني إنسان أراد أن يسلم على يد شيخ من شيوخ تقلديين ،
أبقاه بأحكام المياه ستة أشهر ، حكم الوضوء بماء الحمص ،
حكم الوضوء بماء العدس ، حكم أنواع المياه ، القلة والقلتان
حتى خرج هذا الإنسان من جلده ، وترك هذا الدين ،
التقى بعالم آخر الأمور عنده بسيطة ،
قال : الماء الذي تشربه توضأ منه .
أنا أرى أن هذا الدين شيء عظيم جداً ، لكن ينبغي أن نبسطه ،
ينبغي أن نعطيه تفسيراً معقولاً ، مقبولاً .
لذلك هذا الذي التقى بالجالية الإسلامية في بريطانيا ، قال :
أنا لا أصدق أن يستطيع العالم الإسلامي اللحاق بالغرب على الأقل
في المدى المنظور لاتساع الهوة بينهما ، ولكنني مؤمن أشد الإيمان أن
العالم كله سيركع أمام أقدام المسلمين لا لأنهم أقوياء ، ولكن لأن خلاص
العالم في الإسلام ، ولكن بشرط ـ هنا الشاهد ـ أن يحسنوا فهم دينهم ،
أن يحسنوا تطبيقه ، أن يحسنوا عرضه على الطرف الآخر .



من تعرف إلى الله و عقد معه عقداً إيمانياً هو مستثنى مما يصيب عامة الناس :

أنا أتمنى أن يكون المؤمن متفائلاً ، أنت غالٍ على الله ،
سلامتك وسعادتك أحد خصوصياتك ، أنت حينما تعرفت إلى الله ،
وعقدت معه عقداً إيمانياً ، والله عز وجل خاطبك فقال :
يا أيها الذين آمنوا أنت مستثنى مما يصيب عامة الناس .
﴿ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ ﴾ .( سورة الأنبياء ) .
﴿ إِنَّا لَنَنْصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آَمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ﴾ .
( سورة غافر الآية : 51 ) .
لذلك : (( المؤمن القويُّ )) .
كتطبيق عملي لاسم "القادر" جاء الحديث الشريف :
(( المؤمن القويُّ خيْر وأحبُّ إلى الله من المؤمن الضعيف )) .
[أخرجه مسلم عن أبي هريرة ] .
ولأن النبي جبار الخواطر قال :
(( وفي كلّ خير )) .


التعرف إلى أسماء الله الحسنى و التخلق بها :

كما تعلمون قوله تعالى :
﴿ وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا ﴾ .
( سورة الأعراف ) .
لابدّ من التذكير لأن الإنسان إذا تعرف إلى أسماء الله الحسنى أقبل عليه ،
لأنه من أعجب العجب أن تعرفه ثم لا تحبه ،
ومن أعجب العجب أيضاً أن تحبه ثم لا تطيعه .
لذلك الإسلام إن صحّ التعبير يمثل هرماً ، يقع في قسمه الأعلى العقيدة ،
وأهم موضوع في العقيدة معرفة الله ، وأبرز طريق لمعرفته أن تعرف أسماءه الحسنى ،
وصفاته الفضلى ، ﴿ وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا ﴾ ، تعرفوا إليها من أجل أن تقبلوا عليها
المعنى الثاني : ما من طريق للتقرب إلى الله عز وجل إلا أن تتخلق بكمال من كمالاته ،
تتقرب بهذا الكمال إليه ، أوضح مثل ، الله عز وجل رحيم ،
فإذا رحمت عباده تتقرب إلى الرحيم .
(( إن كنتم تريدون رحمتى فارحموا خلقي )) .
[رواه أبو محمد بن عدى في كتاب الكامل ]
الله عز وجل عدل ، يمكن إذا كنت منصفاً ،
وقلت كلمة الحق ولو على نفسك
أن تتقرب إلى الله بهذا الإنصاف .

والحمد لله رب العالمين
I love you I love you
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: القادر من أسماء الله الحسنى   02.05.11 13:39

﴿ قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَاباً مِنْ فَوْقِكُمْ
أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعاً وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ ﴾ .

موضوع غاية في الجمال

Rolling Eyes

أخي أبو عبدالله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: القادر من أسماء الله الحسنى   03.05.11 6:40

﴿ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْراً ﴾
لك الشكر لك أخي أبو عبد الله على هذا الموضوع القيم والتنسيق الرائع
Rolling Eyes
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن البلد
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 18/11/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : طالب
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 644
المزاج : الحمد لله
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: القادر من أسماء الله الحسنى   05.05.11 13:53

﴿ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ قَدَراً مَقْدُوراً ﴾
Rolling Eyes
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: القادر من أسماء الله الحسنى   07.05.11 23:20


جزاكم الله خيراعلى مروركم الكريم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
 
القادر من أسماء الله الحسنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ القسم الاسلامي ¤ ¤ ¤ :: .:: العقيدة الإسلامية ::.-
انتقل الى: