منتدى منازل السائرين
مرحباً بكم زوارنا الكرام وتأملوا في قول الفُضيل بن عِياض رحمه الله :
" الزمْ طريقَ الهدَى ، ولا يضرُّكَ قلَّةُ السالكين ،
وإياك وطرقَ الضلالة ، ولا تغترَّ بكثرة الهالكين ".
أهلاً وسهلاً بكم على صفحات منازل السائرين


No


يهتم بنشر الثقافة الإسلامية
 
الرئيسيةالبوابة*بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المناجاة الربانية في الرؤيا المنامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: المناجاة الربانية في الرؤيا المنامية   28.11.11 21:48


المناجاة الربانية في الرؤيا المنامية
بســــــم الله الرحمن الرحيم
في عام 1415هـ أرسل الأخ أبوعبيدة هذه الرؤيا إلي مسجلة بصوته على شريط كاسيت
فأفرغتها هنا مكتوبة من أجل الفائدة
يقول الأخ أبوعبيدة أن هذه الرؤيا تكررت عليه ثلاثا وحفظها عن ظهر قلب
فسبحان الملك الوهاب


في ليلة الأثنين الأول من رجب 1415هـ رأيت فيما يرى النائم أنوراً قد سطعت حتى ذبت منها فداخلني الشك أن ذلك من عمل الشيطان فجمعت أمري وتمالكت نفسي فألهمت أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم رب أعوذ بك من همزات الشياطين وأعوذ بك رب أن يحضرون .
فسمعت نداءً روحياً
- يقول : يا عبدي أما علمت أنه لاسبيل للشيطان على من أخلصته لطاعتي.
- فألهمت : التحيات االمباركات والصلوات الطيبات لله تعالى.
- إلهي كيف أتخلص من وساوس الشيطان؟
- فقال: لي يا عبدي لو خلصتك من وساوسه لفقدت مجاهدة النفس ولو فقدت المجاهدة لضعف الأجر ولكن بقدر المجاهدة أجزل لك الثواب.
- قلت:إلهي فكيف أصرعه؟
- قال: يا عبدي علق قلبك بي واجعل عملك لوجهي أسلطك عليه حتى أنك ترى مكانه وتسمع كلامه وما إن يراك حتى يهرب منك ولكنه في كل لحظة يتعرض لك فاصرعه بذكري واذكرني لأجلي ولا تذكرني لتصرعه ولاتذكرني لأجل الناس فإنه الرياء الذي أمقت.
- قلت: إلهي مما تحذرني ؟
- قال: من الشيطان والهوى والأمل .
- قلت: إلهي زدني؟
- قال: إياك والحروف السبعة بحقي.
- قلت: أية حروف؟
- قال: التي يستفسر الجاهلون بها عني لإدراكي فإني أنا الذي أدرك ولا أحد يدركني.
- قلت: إلهي علمنيها.
- قال : من , كيف , أين , مما , في , متى , لم .
- ثم جاء النداء.
- كيف رأيتني يا عبدي؟
- قلت: سبحانك لا أحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيت على نفسك...
- قال: فبما رأيتني؟
- قلت: سبحانك رأيتك ببصيرة قلبي وسمعتك بجارحة سمعي.
- قلت:إلهي ما أحب شيء إليك ؟
- قال: ذكري.
- قلت: وغير ذلك.
- قال إيثاري على غيري,وإيثار غيري على نفسك.
- قلت:إلهي فكيف يصل العبد إليك؟
- قال: بالتسليم والرضا واتباع نهج المصطفى صلى الله تعالى عليه وسلم.
- قلت:إلهي لمن وجب العذاب ؟
- قال:لكل مسرف كذاب يجعل لي شريكاً ونداً وقد نسي يوم الحساب.
- قلت: والعصاة من هذه الأمة؟
- قال: لهم مغفرتي وبري للمؤمنين ورضواني للمحسنين ورحمتي لمن أيقن بلقاء يوم الدين.
- قلت: إلهي الناس قد أولوا الأيات واستغلوا بعضها حتى أضروا بعبادك المؤمنين.
- قال: ادفع بالتي هي أحسن وأحسن كما أحسنت إليك واجعل معاملتك لهم معي وأنا لهم.
- قلت:إلهي أوصني؟
- قال:يا عبدي أذكرني في كل حال وإياك وكثرة السؤال.
- قلت:إلهي زدني .
- قال:أحسن مقالك وأصلح من حالك واحفظ بين الخلق لي مقامك .
- قلت: إلهي زدني فإني أمل من كثرة الذكر وأشتغل بالفكر.
- قال: عليك بملازمة العتمة فإنها تجلب الخشوع وتوجب الخضوع.
- قلت:إلهي متى أجلي ؟
- قال: في كل لحظة لك أجل فإياك والأمل وأخلص لي في كل عمل.
- قلت:إلهي من أحب خلقك إليك بعد المرسلين والأنبياء والصالحين والأولياء؟
- قال: من زان قوله وخلص لي عمله وحسن خلقه.
- قلت: إلهي إني ضعيف؟
- قال: ياعبدي كن معي تكن قوي.
- قلت: إلهي إني فقير.
- قال:استغن عن الخلق بي تكن غني.
- قلت: إلهي من خير الخلق؟
- قال: من اتصف بصفاتي.
- قلت: أي صفات؟
- قال: البر والحلم والمغفرة والعلم والإحسان والعفو والكرم.
- قلت: إلهي إن هذا القرآن ليتفلت مني.
- قال: اعمل بما علمت منه أثبته لك.
- قلت: إلهي الناس قد اختلفت في الدين وطرقه.
- قال: عليك بملازمة هدي هذا النبي وأعبدني على الحال الذي يطمئن قلبك إليه .
ثم جاء النداء ألك حاجة يا عبدي؟
- قلت: إلهي أسالك العفو والعافية.
- قال: وغير ذلك.
- قلت: أغنني من فضلك وارزقني من خيرك الذي لايؤتيه غيرك.
- قال: لو رزقتك كما تريد لذهبت منك لذة الإيمان بي والتوسل إلي,وعزتي وجلالي ما منعت رزقي إلا عمن أحب, وإن لي عباداً لو سألوني النجاة لمن استحق عليهم العذاب لأجتهم لذلك ,ولإن سألوني مقدار ذرة من رزقي لمنعتها عنهم,فذرة من رزقي تشغل عبدي عني , وما أمنعهاعنه إلا لأنني اصطفيته لرحمتي ورضواني.
- قلت: إلهي ضاقت علي الأرض بما رحبت,والناس قد نسيت.
- قال: ذلك محض الإيمان فاصبر وما صبرك إلا بالله,ففروا إلى الله,إني أنا الله .
- قلت: إلهي متى الساعة؟
- قال: يا عبدي سألت عن شيء لو أردت أن أخبر به أحداً لأخبرت به حبيبي محمد صلى الله عليه وسلم ,ولو أعلمت الخلق بذلك اليوم لهلكوا قبل ذلك اليوم , ولكن السعيد الذي جعل الدنيا وراءه يتركها لأجلي ,فأتبعه إياها ليأخذ حاجته منها فيستعين بها على طاعتي .
- قلت: إلهي الناس شغلتها المظاهر ونسيت حكم المنابر .
- قال: إن اهتموا بالمظاهر عاملناهم بها وأخذناهم بالسرائر.
- قلت: إلهي إني أذنب فأندم ثم أذنب فأندم ثم أذنب فأندم فأستحي منك أن أستغفر.
- قال: يا عبدي وعزتي وجلالي لو لم تذنب فتستغفرلأهلتكتك,أوما علمت أن الحياء من شيم المرسلين والأنبياء والصالحين والأولياء.
- قلت: إلهي الناس قد فتنت.
- قال: بل جحدت وعزتي وجلالي إنها قد اقتربت.
- قلت: إلهي أين مقامي منك؟
- قال: بحسب مقامي منك.
- قلت: إلهي داوني.
- قال:عليك بكثرة البكاء ,فإنه خير دواء,ولا تلتفت إلى السوى ,وإياك والهوى.
- قلت: إلهي تبدر من أوليائك أمور ظاهرها خلاف للشرع ,مثلما حدث مع موسى والخضر عليهما السلام وباطنها غير ذلك.
- قال: يا عبدي إنما تلك فتنة لأولي العقول الواهية والإيمان الضعيف, فأثبت من أشاء وأنا الروؤف الرحيم.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوعلاء
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 23/04/2010
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : معهد متوسط
العمل : موظف
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 5119
المزاج : الحمد لله على كل حال
دعاء الثور

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة الربانية في الرؤيا المنامية   29.11.11 6:34

اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ولا تجعلنا من الغافلين عنك وعن ذكرك
Rolling Eyes
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الفاروق
مشرف
مشرف


تاريخ التسجيل : 05/05/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : كلية الشريعة
العمل : مدرس
العمر : 39
ذكر
عدد المساهمات : 4803
المزاج : أسأل الله العفو والعافية
دعاء الجدي

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة الربانية في الرؤيا المنامية   29.11.11 20:55

اتفق العلماء على جواز رؤية الله تعالى في المنام وصحتها.

Rolling Eyes

اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alshlash.yoo7.com/
عبداللطيف
المشرف العام
المشرف العام


تاريخ التسجيل : 12/03/2009
مكان الإقامة : سوريا
التحصيل التعليمي : جامعي
العمل : التعليم
العمر : 31
ذكر
عدد المساهمات : 5635
المزاج : الحمد لله
دعاء الميزان

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة الربانية في الرؤيا المنامية   04.03.12 6:45

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإن رؤيه الله ورؤية الأنبياء في المنام تحصل لكثير من المؤمنين، فقد ذكر النووي في شرح مسلم عن القاضي عياض أنه قال: اتفق العلماء على جواز رؤية الله تعالى في المنام وصحتها. ...انتهى.

وذكر البغوي في كتابه شرح السنة عن شيخه الإمام أنه قال: رؤية الله في المنام جائزة.

ويحكى عن الامام أحمد انه رأى الله تعالى مرات كثيرة.

مصدر الفتوى
إسلام ويب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المناجاة الربانية في الرؤيا المنامية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منازل السائرين :: ¤ ¤ ¤ القسم الاسلامي ¤ ¤ ¤ :: .:: العقيدة الإسلامية ::.-
انتقل الى: